منتديات الحكيم الثقافية الشاملة
منتديات شبكة الحكيم الشاملة ترحب بكم وتتمنى لكم زيارة مفيدة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» تحميل مكتبة التشريعات المصرية حصريا
الثلاثاء سبتمبر 19, 2017 12:25 pm من طرف HAKEEM

» تحميل مكتبة التشريعات المصرية حصريا
الثلاثاء سبتمبر 19, 2017 12:20 pm من طرف HAKEEM

» تحميل مكتبة التشريعات المصرية حصريا
الثلاثاء سبتمبر 19, 2017 12:18 pm من طرف HAKEEM

» وان من الشعر لحكمة
الثلاثاء نوفمبر 22, 2016 9:09 pm من طرف HAKEEM

» الجسد الروحي أو الجسد الاثيري
الثلاثاء أكتوبر 04, 2016 7:28 pm من طرف eman74

» 39 مفتاح للسعادة
الثلاثاء أبريل 12, 2016 1:19 am من طرف HAKEEM

» عادات النجاح السبع
السبت أبريل 09, 2016 10:39 pm من طرف HAKEEM

» نظرية الدفوع الجنائية أمام القضاء الجنائي
الأربعاء فبراير 24, 2016 5:26 pm من طرف HAKEEM

» علاج الحزن والاكتئاب من واقع القرآن والسنة
السبت فبراير 13, 2016 3:11 pm من طرف HAKEEM

» وكونوا مع الصادقين
الأحد يناير 31, 2016 6:34 pm من طرف HAKEEM

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
البحث في صحة الحديث
الدرر السنية


بحث عن:

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
HAKEEM
 
eman74
 
rony
 
kimo_kajo
 
dody505
 
alkaysi
 
Basheer
 
heba
 
maximme
 
hamdi mohamad
 

سحابة الكلمات الدلالية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

www.elhakeem.110mb.com Kimo Ahmed

Create Your Badge

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات الحكيم الثقافية الشاملة على موقع حفض الصفحات


مفسدات الصوم التي توجب القضاء

اذهب الى الأسفل

مفسدات الصوم التي توجب القضاء

مُساهمة من طرف HAKEEM في الأحد يونيو 21, 2015 2:39 pm


مفسدات الصوم التي توجب القضاء :
،
والمفسدات أيها الأخوة على نوعين : مفسدات توجب القضاء فقط ، ومفسدات توجب القضاء والكفارة وكلامنا سيكون عن النوع الاول

فأما المفسدات التي توجب القضاء فقط ، فهي إذا تناول الصائم في أداء رمضان شيئًا ووصل إلى جوفه ، وكان ممَّا لا يتغذى به عادةً ، ولا يعتاد أكلهُ كالأرزّ النيء ، العجين، الدقيق ، الملح ، نواة تمرة ، حصاة ، ورق كتابة ، شيءٌ لا يعتاد أكله ، ولا يُؤلفُ ، إذا وصل إلى جوف الصائم يوجبُ عليه القضاء فقط دون الكفارة ، هذا هو الحكم الأوَّل .
تراب ، شيءٌ لا يقبلهُ الطَّبع ، رزّ نيء ، عجين ، طحين ، إذا أكل شيئًا ممَّا لا يعتاد أكله ، ممّا ينفر الطَّبع منه ، فوصَل إلى جوْفه فعليه القضاء دون الكفارة .
إذا تناوَلَ غذاءً أو دواءً لعُذْرٍ شرعي ، كالمرض والسَّفر ، مريضٌ تناوَلَ طعامه ومسافر تناول غذاءهُ ، أو دواءً ، هناك عُذْرٌ شرعي ، أيضًا هذا يوجب القضاء لا الكفارة .
من أكل أو شرب مضْطرًّا ، أو مكرهًا ، ومعنى مضْطرّ على وشك الهلاك فأكل ، على وشك الموت عطشًا فشرب ، أكل وشرب مضطرًّا ، هذا يوجب القضاء لا الكفارة .
من أكل وشربَ مكرهًا تحت قوَّة السِّلاح إذا لم تأكل قُتِلْت ، أكلت وشربْت الأوّل مضطرّ ، والآن مكره ، وهناك فرْق بينهما ، من أكل أو شرب مضطرًا أو مكرهاً يوجب عليه القضاء لا الكفارة .
الآن إذا دخل إلى جوف الإنسان شيءٌ خطأ وهو يتمضْمض ، بالغَ في المضمضة مع أنّ النبي عليه الصلاة والسلام يقول : " بالِغْ في المضمضة والاستنشاق إلا أن تكون صائمًا ..." وهو صائم بالغَ في المضمضة فابْتَلَعَ شيئاً من الماء ، يجب عليه القضاء لا الكفارة .
لو أنّ الإنسان ابتلع ماءً أثناء المضمضة وتوهَّم خطأً أنَّه أفطَر ، فهو أفْطر لكن عليه أن يمْسك بقيَّة اليوم ، هذا الحكم لا يعرفهُ ، ما دُمْتُ قد أفطرْت لا ـاكل ، الآن أكل وشرب ظانًّا أنّ خطأهُ السابق جعله مفطِراً أيضًا يجب عليه قضاء ذلك اليوم .
في المذهب الحنفي الحقنة الشرجيَّة تفطر ، لأنَّها دخول ماءٍ إلى الجوف ، هذا الموضوع خلافي ، بعض العلماء يرَوْن أنّ دخول الطَّعام والشَّراب إلى الجوف عن الطريق المألوف وهو الفم ؛ هذا الذي يُفطر ، وبعضهم أخذ في الاحتياط ، فقال : وُصول شيءٍ إلى الجوف ، ولو من جهة ليْسَت معتادة هذا أيضًا يُفْطر ، لذا قاسوا عليه صبّ الدواء في الأنف، والأذن ، واستعمال النشوق والسّعوط ، واستعمال الأدوية الطيَّارة بطريقة التَّنفّس أو التبخير، وإدخال الهواء بالحنجرة ، هنا دخلْنا في الخلافيَّات ، والأحْوَط إذا لمْ يكن الإنسان مضطرًّا ، له أن يُفطر إذا كان مريضًا .
إذا أمسك عن الطّعام والشراب ، ونسيَ أن ينْوي ، الأفضل أن ينْوي الإنسان عن طول شهر رمضان ، ولكن إذا أراد أن ينْوي كلّ يومٍ عن حِدَة وهناك يوم لم ينوِ ، وأمسك عن الطعام والشراب بلا نيَّة ، هذا اليوم يجب أن يصومهُ ثانيَة ، وعليه القضاء دون الكفارة .
الآن أكل وشرب ، وقد ظنّ أنَّ الفجر لمْ يطلع ، ثمَّ تبيَّن أنّ الفجر قد طلع ، سمع الأذان فظنَّه أذان الإمساك ، فشرِبَ كأس ماء ، ولمَّا انتهى الأذان عرف أنَّ هذا الأذان أذان الفجر إذًا عليه أن يصوم مكان هذا اليوم ، يجب أن يقضيَهُ دون كفّارة ، هذه كلّها أشياء توجب القضاء لا الكفارة .
مثال آخر : لو أنَّه سمع أذان المغرب فظنَّه مغربَنا ، فإذا هو مغرب بلدٍ آخر ، فأكل عليه أن يقضي هذا اليوم .
الآن من اسْتقاء ؛ تكلَّفَ القيْء عمْدًا ، وكان القيءُ ملء فمِهِ ، لقول النبي عليه الصلاة والسلام :
(( من استقاء عمْدًا فلْيَقْضِ))
[ الترمذي عن أبي هريرة]
الآن من أكل ما بين أسنانه ، وكان قدْر الحمصة ، وهذه نادرة ، سمسمة والإنسان عليه أن يجهد بِغَسل أسنانه جيِّدًا ، أما إذا بقيَ شيئًا ، وكان حجمهُ قدْر الحمصة فعليه أن يقضيَ يومًا مكانه .
إذا أنشأ السَّفر بعد الفجر ، هذا مخالف للسنّة ، عليه أن يقضي ذلك اليوم .
تلخيص لما سبق :
لمزيد من الفائدة أعيد عليكم بشكل سريع الأشياء التي تفسد الصَّوم ، وتوجب القضاء لا الكفارة :
من أكل شيئًا لا يتغذى به عادةً ، ولا تألفه الطِّباع ، عجين ، رزّ نيء ، ورقة ، فإذا الطالب معه ورقة وخاف من المراقب ، وبلعها ؛ هذا يفطِر وأذْهب عليه يومًا ، وهذا يفعلهُ الطلاب ، عجين ، نخالة ، دقيق ، تراب ، أيّ شيءٍ تنفر الطِّباع منه ، ولا تألفهُ الطِّباع ، ولا يُتغذَّى منه ، إذا أكله الصائم يجب عليه القضاء لا الكفارة .
إذا أكل طعامًا مألوفًا ، أو دواءً لِعُذرٍ شرعي ، مرض ، أو سفر يجب عليه القضاء لا الكفارة .
ومن أكل أو شرب مضطرًّا على وشك الموت عطشًا ، انْهارَت قِواهُ جوعًا ، هذا أكل مضطرًّا أو شرب ، ومن أكل أو شرب مكرهًا تحت قوَّة السلاح ، وهذا الذي يُهدِّدُه يفعلُ ما يقول وغلبَ على ظنِّه أنَّه سيفعل هذا ، هذا عليه القضاء لا الكفارة .
ومن دخل إلى جوفهِ ماءٌ أو طعامٌ خطأً ، كمن تمضْمَض ، وسبق الماء إلى جوفه هذا يجب عليه القضاء لا الكفارة ، ومن فعل شيئًا يوجب القضاء فظنّ أنَّه أفطرَ فأكلَ أكلاً عاديًّا ، أثناء المضمضة صباحًا دخل ماءٌ إلى جوفه ، فظنَّ أنَّه أفْطر ، فأكل أكلاً عاديًّا ، هذا غلط ، من أفْطَر مخطئًا عليه أن يمسك عن الطعام والشراب بقيَّة اليوم حُرْمةً لهذا الشهر العظيم.
الحقنة الشَّرجيَّة ، دواء في الأذن ، في الأنف ، نشوق ، سعوط ، أدْويَة طيّارة لمَن يشْكون الرَّبو ، كلّ شيءٍ وصَل إلى الجوف ، إما إلى الرئة عن طريق الأنف أو الأذن أو عن طريق الحنْجرة ، أو عن طريق الشَّرْج ، هذا في الأحوط يوجب القضاء لا الكفارة ، إذا قلنا مريض هذا عليه أن يفطر .
إذا أمسك عن الطعام والشراب يومًا كاملاً من غير نيَّة ، هذا يجب عليه القضاء لا الكفارة .
أكل ويظنّ أنَّ هذا الأذان أذان الإمساك ، فإذا هو أذان الفجر ، أو سمع الأذان فظنَّه أذان المغرب ، فإذا هو أذان مغربٍ آخر بغير بلدنا ، هذا يجب عليه القضاء لا الكفارة .
ومن استقاء عمدًا ، هذا يجب عليه القضاء لا الكفارة ، ومن أكل ما بين أسنانه وكان فوق الحمصَة، هذا يجب عليه القضاء لا الكفارة .
من أنشأ سفرًا بعد الفجر ، وهذا مخالفٌ للسنّة ، لأنَّ السَّفر لا ينعقد إلا فعلاً لا نيَّةً يجب أن تسافر قبل الفجر ، أما إذا سافرْتَ يجب أن تُتِمَّ الصِّيام ، فإذا بلغَتْ بك المشقَّةُ أوْجَها لك أن تفْطِرَ .
(( من العبادات الشعائرية لفضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي ))

*******************************
سُبْحَانَ اللَّهِ وبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ واستَغفر الله العَظيمْ وَأتوبُ إليَه

avatar
HAKEEM
Admin

عدد الرسائل : 574
العمر : 44
الموقع : www.elhakeem.110mb.com
تاريخ التسجيل : 22/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elhakeem.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى